نافذة نافذة على مدينة واسط في العصر الأموي والعباسي (دراسة في مورفولوجية المدينة)

نافذة نافذة على مدينة واسط في العصر الأموي والعباسي (دراسة في مورفولوجية المدينة)
  • Version
  • Download 25
  • File Size 869.42 KB
  • File Count 1
  • Create Date أبريل 7, 2024
  • Last Updated أبريل 7, 2024
Download

ندى جواد محمد علي
ترتبط مورفولوجية المدينة بجوانب مادية واخرى حضارية والجانب الاول يمثل أ- موضع المدينة والخصائص الطبيعية والمادية. ب- ويمثل خطة المدينة. ج- وطرز مبانيها( ). يعد تاريخ العراق الحضاري وتراثه جزء من التاريخ العربي الاسلامي فالطراز وطرق العمارة العربية أنعكس على أساليب نشوء العمارة في العراق فأزدهر وتطور هذا الفن المهم والذي يمثل صفحة مشرقة من صفحات العمارة العربية . ان لقادة العرب المسلمون من خلفاء وملوك دور فعال ومهم في نشوء المدينة العربية وديمومتها ،فكان دورهم الكبير في صنع القرار والمشاركة في التخطيط والاشراف على التنفيذ وخصوصا تلك التي اتسمت بطابع المباني العامة كالمساجد الجامعة والمدارس ودور الامارة ثم يأتي دور السكان من عامل وبناء ونجار ونحات ونقاش وخطاط جعلت من تلك الاعمال الكبيرة تخلد صانعيها وتبقى أثر يضفي للحضارة الاسلامية صفة البقاء. أن البناء واختطاط المنازل انما هو من منازع الحضارة ويدعو اليها الترف والدعة وذلك متأخر على البداوة ومذاهبها( ) جاء هذا البحث ليعطي صورة واضحة عن جزء صغير لحضارة عصرين عريقين من اهم العصور الاسلامية والتي برزت فيها العمارة الاسلامية لتؤدي دوراً مهماً ومميزاً فيما بعد فمدينة واسط التي نشأة في العصر الأموي ، وتطورت وازدهرت في العصر العباسي وانتهى دورها لتبقى آثارها شاهد للعيان لحضارة اسلامية مميزة بأصالتها، مما حث الباحثين على التقصي لاأبراز دورها في تلك المرحلة المهمة من تاريخ العراق .

FileAction
واسط في العصر الاموي والعباسي.pdfDownload